يناير 1, 1970

“استمتع بالأخضر والوعى والوطن”.. مبادرتان لكلية الإعلام بجامعة المنوفية – موقع خبر اليوم


أكدت الدكتورة ندية عميد كلية الإعلام جامعة المنوفية، على أهمية هذا النوع من المبادرات المجتمعية التى تعد حافزًا لمشاركة فئات الشعب من شباب وفتيات فى الحفاظ على البيئة بشكل نظيف وجميل، بالإضافة الى اهمية تكاتف الجهود فى هذا الشان.


 


وأكدت الدكتورة ندية أن كلية الإعلام جزء من هذا المجتمع تستهدف تغيير السلوكيات ونشر الوعى البيئى حرصًا على حياة الإنسان والبيئة، حيث يعد نجاح خطط التنمية المستدامة مرهونًا بالمشاركة الإيجابية للقوى المنتجة من خلال الإعلام وحث المواطنين، وخصوصًا الشباب، على المشاركة فى الحفاظ على البيئة والموارد الطبيعية، من أجل ضمان استدامتها حفاظًا على حقوق الأجيال القادمة.فى ضوء التنمية المستدامة 2030 تأتى مبادرة “اتحضر للأخضر” التى تبناها الرئيس عبد الفتاح السيسي” ووضع العديد من البنود والأهداف لتحقيقها على أرض الواقع وتزامنًا مع تنظيم مصر لمؤتمر قمة المناخ الـ27 نظم اليوم قسم الإتصال التسويقى المتكامل بكلية الإعلام جامعة المنوفية مهرجان ” إستمتع بالأخضر Go green ” دعما لمبادرة وزارة البيئة لتقليل الاضرار بالمناخ وذلك تحت رعاية الدكتور عادل مبارك رئيس الجامعة والدكتور صبحى شرف نائب رئيس الجامعة لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة والدكتورة ندية القاضى عميد الكلية والدكتور السيد السعيد وكيل الكلية لشئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة، واشراف وتنفيذ الدكتورة نها سليمان المدرس بقسم الإتصال التسويقى المتكامل بالكلية والمنسق العام لمبادرة ” استمتع بالاخضر”، وحضور لفيف من أساتذة كلية الإعلام من الأقسام العلمية بها. 


 


 فيما صرحت الدكتورة نها أن الطلاب تفاعلوا مع المبادرة من منطلق شعورهم بالمسئولية تجاه أنفسهم وكليتهم وجامعتهم والبيئة المحيطة بهم حيث صمم الطلاب أبلكيشن بإسم ” إفتح للأخضر” يهدف إلى زيادة الوعى البيئى بأهمية التشجير وإعادة تدوير المخلفات وترشيد استهلاك الغذاء والطاقة، والحد من استخدام البلاستيك، والحفاظ على الكائنات البحرية، والحد من تلوث الهواء، وحماية المحميات الطبيعية، وتغير المناخ وتأثيره على البيئة، بالإضافة إلى عدد من الفيديوهات وتدوين صفحات على مواقع التواصل الإجتماعى،شهد المهرجان تنوع فى الفعاليات والأنشطة الطلابية الخاصة بالمبادرة المجتمعية منها بوسترات للتوعية بأهمية تبنى أسلوب إيجابى للحفاظ على البيئة بجانب عدد من المطبوعات والمطويات وكروت النصائح والحكم التى تستهدف تغيير السلوكيات ونشر الوعى البيئي


 


 وفى نفس السياق شارك قطاع شئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة بكلية الإعلام جامعة المنوفية بالتعاون مع المركز الإعلامى بتلا، الهيئة العامة للاستعلامات التابعة لرئاسة الجمهورية فى إقامة ندوة جماهيرية موسعة حاضر بها الدكتور السيد السعيد وكيل كلية الإعلام، تحت رعاية الدكتور ضياء رشوان رئيس الهيئة العامة للاستعلامات والمستشار عمرو محسوب النبى رئيس قطاع الإعلام الداخلى حيث تناولت الندوة أهمية المشاركة المجتمعية وكيفية التعامل مع الإعلام الرقمى ووسائله فى مواجهة الأزمات البيئية والمخاطر الناجمة عن سوء استخدام الموارد البيئية.


 


 اشار الدكتور السيد السعيد إلى أن حماية البيئة لم تعد مسئولية أحادية الاتجاه للدولة وإنما هى مسئولية مجتمعية يشارك بها المواطن والمسئول والإعلام ومؤسسات التعليم والتثقيف والمجتمع المدنى المحلى والدولى وكافة مؤسسات الدولة. وأوضح أن مخاطر البيئة لم تعد تؤثر على دولة محددة وإنما تؤثر على العالم كله، وهى أزمات مرتبطة بمعيشتنا وحياتنا ونتعامل معها بشكل متواصل، مما يتطلب الوعى المجتمعى بتخفيف الأضرار الناجمة فى كل مظاهر وسلوكيات المعيشة وفى الشوارع والمنازل وأماكن العمل والتجمعات. وتحدث السعيد عن ضرورة تبنى الدولة لوسائل ومنصات وبرامج إعلامية متخصصة فى نشر الوعى البيئى ومواجهة الأزمات، وتكون متاحة على وسائل الإعلام المرئية ووسائل التواصل الاجتماعى وقنوات اليوتيوب وتخاطب الشباب بالأكثر، وتهتم بتقديم محتوى يناسبه ويتوافق مع فكره وطبيعة حياته ومعيشته. كما عرض السعيد للمبادرات الرئاسية والرسمية المعنية بالشأن البيئى ودورها فى الحفاظ على البيئة وصحة المواطنين مثل سلوكيات استخدام البلاستك فى التسوق للمواد الغذائية ومخاطرها الكبيرة على البيئة والصحة، وقدم كذلك شرحا لدور قطاع شئون خدمة المجتمع وتنمية البيئة بكلية الإعلام جامعة المنوفية فى نشر الوعى المجتمعى والبيئى ومدى اهتمامه برسالة الإعلام التنموى والبيئى مع المجتمع المحلى، متحدثا عن مبادرة كلية الإعلام “الوعى والوطن”.


 


 وعلى هامش المهرجان تم افتتاح معرض فنى وعلمى صديق للبيئة بالكلية، كما تضمن المهرجان عدد من الأنشطة الترفيهية من ألعاب ومسابقات وهدايا فى صورة بذور خضراء من أجل تشجيع الابتكارات والحلول البيئية، وبدء حملة للتشجير فى أماكن جديدة بالكلية. 


 


هذا وقد إنتهز طلاب قسم الإذاعة والتليفزيون خلال المهرجان الفرصة فى عمل العديد من اللقاءات والتقارير المصورة لتغطية هذا الحدث المهم فى إطار التدريب العملى لمادة “الإلقاء”. والذى تختتم به كلية الإعلام فصلها الدراسى الأول للعام الجامعى 2022 /2023 متمنية لجميع الطلاب التوفيق والنجاح.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

‫شاهد أيضًا‬

البنتاجون: روسيا تتخبط في مشاكل لوجستية وسيطرة في أوكرانيا – موقع خبر اليوم

02:25 م الجمعة 13 يناير 2023 واشنطن- أ ش أ رجح المتحدث باسم وزارة الدفاع الأمريكية “…